عدد الضغطات  : 109


 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-11-2012, 10:23 AM
أسامة أحمد الحنبلي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 7
شكراً: 2
تم شكره 4 مرة في 3 مشاركة
افتراضي النّجش .. تعريفه ، وصورته ، وحكمه .

بسم الله الرحمن الرحيم

ينقسم النجش إلى ثمانية أقسام :

أحدها : خيار الغبن ( أي الخداع ) ، وله ثلاث صور ، أحدها : النجش ، وهو ما عبّر عنه صاحب الروض بقوله : ( زيادة الناجش ) .

فما هو النّجش ؟

النجش لغةً : الإثارة ، تقول : نجشتْ الريح الأتربة إذا أثارتها .
إصطلاحاً : الزيادة في ثمن السلعة ممن لا يريد شرائها . والنّاجش : هو الذي يزيد في ثمن السلعة ، سواءً كان باتفاق مع البائع أو لا .

مثال : زيدٌ بائع ، بكرٌ صديق البائع ، عمروٌ مشترٍ ، فيقيم زيدٌ مزاداً على سلعة معينة تستحق 50 ريالاً مثلاً ، فيأتي عمرو ليشارك في المزاد فيقول مثلاً : 40 ريالاً ، فيأتي بكر ( وقد أحسّ من عمروٍ أنّه يريد السلعة ) فيزيد في الثمن لكي يغبن - أي يخدع - عمرو ، فيقول مثلاً 60 ريالاً ، فيضطّر عمرو للزيادة في الثمن وهكذا ، مع العلم بأن بكراً لا يريد الشراء بل يريد الزيادة في الثمن ليغبن عَمْراً .

ومن صور النّجش أيضاً :
أن يقول البائع للمشتري عن السلعة التي يريد شراءها : لقد أعطاني أحدهم في هذه السلعة 30 ريالاً مثلاً ، وهو كاذب ليخدع المشتري فيزيد في الثمن .

حكم النّجش : حرامٌ ؛ لقول النّبي - صلى الله عليه وسلّم - { ولا تناجشوا } . ويثبت للمشتري الخيار على التراخي في حالة إذا كان الغبن - أي الخداع - غبناً خارجًا عن العادة ، وليس له أخذ الأرش إذا أراد إبقاء السلعة ؛ لأنه لم يفته شيءٌ من المبيع .

وعبّر عنه الإمام البهوتي صاحب الروض بقوله :
الثالث : من أقسام الخيار : خيار الغبن إذا غبن في المبيع غبناً يخرج عن العادة ؛ لأنه لم يَرِد الشرع بتحديده فرجع فيه إلى العرف ، وله ثلاث صور : ... الثانية : المشار إليه بقوله : بزيادة النّاجش الذي لا يريد شراءً ولو بلا مواطأة ، ومنه أُعطيت كذا وهو كاذب لتغريره المشتري .



رد مع اقتباس
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ أسامة أحمد الحنبلي على المشاركة المفيدة:


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تشقير الحواجب...حقيقته وحكمه صالح محمد الحسن المعاملات[ماليّة وزَوجيَّة وجِنايات...] 3 07-29-2011 02:12 AM


الساعة الآن 07:23 PM


Powered by vBulletin® Copyright © 2017

كِتابات الأَعضاء لا تُعبِّر بالضَّرورة عن رأي إدارة الملتقى